الرئيسية

>

أخر الأخبار
مذكرة تفاهم بين وزارة الاقتصاد والاتحاد العربي للأسر المنتجة والصناعات الحرفية والتقليدية
مذكرة تفاهم بين وزارة الاقتصاد والاتحاد العربي للأسر المنتجة والصناعات الحرفية والتقليدية


 

وقعت  وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية والاتحاد العربي للأسر المنتجة والصناعات الحرفية والتقليدية مذكرة تفاهم بهدف تعزيز التعاون بينهما وتحقيق أهدافهما في المساهمة في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية، ووفقاً لنطاق عمل كل منهما.

وتهدف مذكرة التفاهم التي وقعها وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل ورئيس الاتحاد محمد عبد الباسط قدح إلى تنمية واقع الأسر المنتجة في سورية، وتعزيز مساهمتها في النمو الاقتصادي، وخلق وتعزيز وتنويع مصادر الدخول للأسر المنتجة، بما يساهم في تحسين مستوى معيشتهم وتخفيف معدّل البطالة وتنشيط سوق العمل، وتعزيز قدرات صغار المنتجين على التسويق والبيع والتصدير، بما يساهم في تمكينهم اقتصادياً و اجتماعياً، وتحقيق التشابك والتكامل بين المشاريع والأنشطة الاقتصادية المختلفة، والارتقاء بجودة وتنافسية إنتاج الأسر المنتجة، وتعزيز نفاذه إلى الأسواق الخارجية.

كما تهدف المذكرة إلى تنفيذ برامج تدريبية مختلفة لتنمية المهارات الفنية والحرفية للأسر المنتجة، على صعيد الإنتاج والتعبئة والتغليف والتسويق، وتخفيف أعباء حصول الأسر المنتجة على التمويل اللازم لانطلاق وتطوير أنشطتهم ومشاريعهم الاقتصادية، باستفادتهم من برامج الدعم المناسبة التي تستهدف شريحة صغار المنتجين، وتشجيع وتسهيل مشاركة الأسر المنتجة في المهرجانات والبازارات والمعارض المتخصصة المحلية والخارجية، لتعزيز فرص تسويق منتجاتها وخدماتها بالاستفادة من شبكة المكاتب الاقليمية للاتحاد في الدول العربية.

وحسب الاتفاقية التي مدتها خمس سنوات تشكّل لجنة مشتركة، تضم ثلاثة أعضاء ممثلين عن كل طرف، وتكون مهامها إعداد وتنظيم ومتابعة الإجراءات اللازمة لتنفيذ مجالات التعاون الواردة في هذه المذكرة، وتحديد البرامج والمشاريع المشتركة في إطار هذه المذكرة، وتعقُد اللجنة اجتماعاتها بشكل دوري ربع سنوي.

وأكد الوزير الخليل ضرورة دعم الاقتصاد الأسري والأسر المنتجة وتعزيز مساهمتها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، منوها بأهمية العمل التكاملي بين الجهات المعنية للارتقاء بعمل الاقتصاد الأسري الذي يعد جزء أساسي في اقتصاد أي بلد، خاصة بمايتعلق بشريحة المشروعات متناهية الصغر والصغيرة.

من جانبه شكر رئيس الاتحاد جهود وزارة الاقتصاد ودعمها لعمل الاتحاد في مجال تنمية واقع  الأسر المنتجة، مشيرا الى أن الفترة القادمة ستشهد انطلاقة حقيقية لعمل الاتحاد من خلال مكاتبه الإقليمية في سورية والدول العربية.

حضر توقيع مذكرة التفاهم معاون وزير الاقتصاد لشؤون التنمية الاقتصادية رانيا أحمد و الأمين العام للاتحاد وعدد من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد من الدول العربية، ورئيس المكتب الإقليمي للاتحاد في دمشق.

تاريخ النشر 2022-09-05 الساعة 10:12:55
تشكيل لجنة التدخل السريع الخاصة بالعملية التصديرية
الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتعديل بعض مواد قانون تنظيم الجامعات المتعلقة برفع سن التقاعد وتمديد التعيين
مجلس الوزراء: الإسراع بإنجاز أنظمة الحوافز الخاصة بكل وزارة
اجتماع اللجنة التوجيهية المشكلة لمتابعة مشروع التعداد الشامل للمنشآت الاقتصادية والاجتماعية
syrecon.gov.sy Copyright © 2022 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Service Provider