الرئيسية

>

أخر الأخبار
القطاع المصرفي
القطاع المصرفي


القطاع المصرفي

القطاع المصرفي.. إجراءات وقرارات:

رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس ترأس اجتماع عمل خاص بالمصارف العامة في مبنى المصرف التجاري السوري بحضور وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل.

وقد أكد خلال اللقاء أن مكونات القطاع المالي والنقدي والاقتصادي هو الشريان الرئيسي للتنمية الحقيقية الأمر الذي يتطلب وضع رؤى عمل لقطاع المصارف الذي صمد خلال الحرب تتلخص بعنوان أساسي وهو ضرورة مواكبته للخطوات والبرامج التي تقوم بها الحكومة لجهة خطط البناء وإعادة عجلة الإنتاج وإعادة الاعمار وتحقيق التنمية.

- المهندس خميس : استمرار اللجان المختصة بمعالجة القروض المتعثرة  وتطوير خطة القروض والاستمرار بتسوية أوضاع أصحاب القروض المتعثرة واسترداد الديون منهم لجهتين اﻷولى تقديم الدعم للمتعثر الحقيقي ومنحه الدعم الذي يمكنه من العودة للإنتاج وتسديد مستحقاته المالية على المصارف والثانية بملاحقة المتعثر الوهمي وتحصيل القرض منه وأكد أن الحكومة مستمرة باسترداد كل ليرة لجهة أموال القروض المتعثرة.

- وتم التأكيد على تطبيق المعايير السليمة لسياسة الإقراض في المصارف العامة، والتأكيد على مدراء المصارف العامة العمل بنظام ضوابط الإقراض ومنحهم المزيد من الصلاحيات لتسهيلات الإقراض، وتقديم تسهيلات والمرونة لحركة الإيداع والسحب بالقطع الأجنبي للمصارف العامة المسموح لها بالتعامل بالقطع الأجنبي. وإقرار التسوية المشجعة والمعالجة السليمة لمستجري القطع الأجنبي بالفترات السابقة.

- تكليف المصرف التجاري بإحداث وتطوير كوات المصارف في المنافذ الحدودية لتسهيل عملية إيداع الأموال للقادمين عبر كافة المنافذ الحدودية ووضع التعليمات التنفيذية لذلك ونشرها من خلال بروشورات تشرح آلية العمل والتسهيلات التي تقدمها هذه الكوات وتأهيل البنى التحتية لهذه الكوات بمؤشرات عالية.

- وتشكيل مجموعة عمل مهمتها إعطاء المزيد من التسهيلات لحركة تحويل أموال المودعين ورجال الأعمال خارج سورية.

- المهندس خميس يكلف المعنيين في قطاع المصارف لتزويد جميع السفارات السورية بالعالم بدليل يتضمن أنظمة وآلية عمل المصارف العامة في سورية لتوزيعها على الجاليات السورية في أنحاء العالم.

- أما فيما يخص البنى التحتية ومستلزمات عمل المصارف، المهندس خميس يكلف القائمين على العمل كل مصرف بإعداد مصفوفة تتضمن جميع المستلزمات اللازمة للعمل وإعادة تأهيل البنى التحتية التي تطور عملها وخاصة لجهة برامج الأتمتة وبرامج معلوماتية

- المهندس خميس يحدد للمصرفين التجاري والعقاري برنامج زمني مدته /3/ أشهر لإعادة تأهيل الصرافات التي خرجت عن الخدمة والتابعة للمصرفيين المذكورين مؤكدا أن الحكومة جاهزة لتقديم كل الدعم اللازم لذلك بهدف تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين بهذا الإطار، و يكلف مدراء المصارف العامة لإعلان خطة تدريب كاملة لجميع العاملين في تلك المصارف حول مختلف الأمور الفنية والإدارية بالتعاون مع هيئة تخطيط الدولة ووزارة التنمية الإدارية ليصبح كل موظف قادراً على إدارة العمل في المصرف.

تاريخ النشر 2018-12-05 الساعة 08:53:47
قرار من وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية
هــــــــــــــــام
مجلس الوزراء...
هـــــــــــــــام
syrecon.gov.sy Copyright © 2018 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Service Provider