الرئيسية

>

أخر الأخبار
برنامج سورية ما بعد الحرب
برنامج سورية ما بعد الحرب


برنامج سورية ما بعد الحرب..
مع مجريات الحرب اليومية على الإرهاب التي يخط ملامح انتصاراتها الجيش العربي السوري الباسل ، ومع تفاصيل العمل اليومي الموجه لتلبية الاحتياجات الأساسية للمواطن السوري ، ترسم الدولة السورية بمنهجية واضحة "مستقبل سورية ما بعد الحرب " الذي يرتكز أساساً على وضع الاستراتيجيات والبرامج التنفيذية بخطوطها العريضة التي ستشكل بوصلة الخطط الحكومية المتوسطة والصغيرة وتمثل في الوقت نفسه مؤشرات للقطاع الخاص في وضع برامجه وخططه.
وفي اجتماع اللجنة التنسيقية للبرنامج التنموي "لسورية ما بعد الحرب" برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء بحضور رؤساء اللجان الحكومية ورؤساء الفرق القطاعية تم استعراض التقرير الثاني للبرنامج الذي يضم الرؤى والأهداف لكافة محاور البرنامج الذي تم إعداده من قبل فرق العمل وتنسيقه في هيئة التخطيط والتعاون الدولي و يستهدف مكونات التنمية لمستقبل سورية وخطتها الاستراتيجية حتى العام / 2030 .

المهندس عماد خميس خلال الاجتماع
"البرنامج يمثل الركيزة الأساسية والمستقبلية لعمل مؤسسات الدولة في السنوات القادمة و تكريس صمودها كأرضية تستند إليها أي رؤية تخطيطية استشرافية للمستقبل موضحاً أن سورية تعرف بدقة إلى أين تسير" في مرحلة ما بعد الحرب" بجميع المكونات التنموية".

وحددت مناقشات الحضور في اجتماع اللجنة التنسيقية للبرنامج التنموي "لسورية ما بعد الحرب" اعتماد مرجعية واحدة لتقدير حجم الأضرار والخسائر التي أصابت جميع القطاعات جراء الحرب الإرهابية وفق أسس منهجية وضرورة عرض التقرير بشكل موسع مع شركاء الحكومة بالتنمية "منظمات واكاديميين" بهدف إغناء المسودة النهائية له والتركيز على أهمية تكريس الثوابت الأساسية لسورية عند اعتماده.
وكذلك قيام اللجان المختصة بتحديد البرامج الزمنية ووضع الآليات التنفيذية لتكون جزءاً من البرنامج، وتحديد برامج التمويل وآلياته وربط البرنامج مع المشاريع عبر الوزارية إضافة إلى مراجعة مخرجات كل قطاع عن طريق فريق مختص والتواصل مع القطاع الخاص للمشاركة وجمع البيانات وسيصار إلى اعتماد المسودة النهائية للبرنامج التنموي لسورية ما بعد الحرب مع نهاية العام الحالي. 
ويرتكز البرنامج إلى خمسة محاور تتعلق بالحوار الوطني والتعددية السياسية والبناء المؤسسي وتعزيز النزاهة والبنى التحتية والطاقة والنمو والتنمية و التشغيل والتنمية الإنسانية.

 

تاريخ النشر 2018-11-14 الساعة 08:31:48
اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء
سوريا وإيران تنفذان محطة توليد جديدة باللاذقية تحت رعاية السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية
وقعت سورية وإيران اتفاقية للتعاون المصرفي بين مصرف سورية المركزي والبنك المركزي الإيراني
سوريا وإيران تنفذان محطة توليد جديدة باللاذقية تحت رعاية السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية
syrecon.gov.sy Copyright © 2018 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Service Provider