الرئيسية

>

أخر الأخبار
أكثـــر مـــن مليـــون طـــن الإنتـــاج المقـــدر مـــن الحمضيـــات لهـــذا الموســـم
أكثـــر مـــن مليـــون طـــن الإنتـــاج المقـــدر مـــن الحمضيـــات لهـــذا الموســـم


مساع لاستهداف السوق العراقية بنحو 150 ألف طن منها..

أكثـــر مـــن مليـــون طـــن الإنتـــاج المقـــدر مـــن الحمضيـــات لهـــذا الموســـم

أبدى وزراء الاقتصاد والتجارة الخارجية، والتجارة الداخلية وحماية المستهلك، والزراعة، ارتياحهم لواقع تسويق الحمضيات لهذا الموسم مقارنة مع المواسم السابقة، سواء من جهة الأسعار العادلة لكل من المُنتِج والمستهلك التي عكستها نشرة الأسعار الصادرة عن اللجان المشكلة في محافظتي اللاذقية وطرطوس لهذه الغاية، أم من جهة الكميات المسوقة يومياً للسوق الداخلية والسوق العراقية عبر المؤسسة السورية للتجارة.

وربما خلافاً لكثير من الاجتماعات لم يشهد اجتماع الوزراء الثلاثة أمس لمناقشة تتبع واقع تسويق الحمضيات بحضور مديري هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات، والمؤسسة السورية للتجارة، تبايناً بوجهات نظر المجتمعين، بل كان التوافق هو سيد الموقف المدعم بأرقام دعمت ما أورده الوزراء من معلومات تفيد بأن تسويق الحمضيات “بخير”.

تناسب

وكانت البداية مع وزير الاقتصاد الدكتور محمد سامر الخليل الذي أكد الاهتمام الحكومي بهذا الأمر، وأن عملية التسويق تتم على المستوى المحلي والخارجي، من خلال جهد مشترك من جميع الجهات المعنية لما لهذا الموضوع من أهمية تستوجب الوصول إلى سعر عادل يمكّن الفلاح من الاستمرار بالعملية الإنتاجية، موضحاً أن العملية التصديرية مهمة، وهي عملية تقنية تفصيلية، ويحتاج نجاحها إلى أن يكون هناك تناسب بين الأصناف المنتجة محلياً مع الأصناف المطلوبة بأسواق الدول المستهدفة.

ولم يخف الخليل الجهود المبذولة من وزارة الزراعة لجهة العمل على المواصفات المطلوبة بالدول الممكن التصدير إليها، من خلال تطوير الأصناف لدى الفلاحين، مشيراً إلى أن العملية التصديرية تتم بالنسبة للأصناف القابلة للتصدير للأسواق الخارجية كروسيا الاتحادية عبر البحر، أو من خلال البر حيث تم تصدير حوالي 75 ألف طن من الحمضيات إلى العراق العام الماضي، في حين أن مساعي الوزارة مع شركائها تستهدف أن يصل هذا الرقم إلى 150 ألف طن هذا العام، حيث يتم في هذه الفترة تصدير نحو ألف طن إلى العراق يومياً.

إجراءات مقبولة

وزير الزراعة المهندس أحمد القادري بين أن الموسم مشرف على مرحلة الذروة الإنتاجية، حيث يقدر إنتاج هذا الموسم حوالي 1.037 مليون طن، مشيراً إلى أن هناك إجراءات تنفذ في محافظتي اللاذقية وطرطوس من خلال اللجان المشكلة لتسويق الحمضيات من مديريتي الزراعة واتحاد الفلاحين ووزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، والمؤسسة السورية للتجارة، وبإشراف المحافظين، وأن الحكومة وجهت بدعم مفتوح للتسويق طالما أن هناك كميات تعرض على السورية للتجارة، معتبراً أن الإجراءات المتخذة لتاريخ اليوم مقبولة مع معالجة الثغرات في حال وجودها، وأن أسعار حمضيات هذا الموسم مقبولة للفلاحين مقارنة مع المواسم السابقة.

ونوه القادري إلى أن الجانب الأهم في المساعي الحكومية المبذولة هو إيجاد أسواق خارجية من خلال تهيئة الأرضية المناسبة للتسويق، متطرقاً في هذا السياق إلى ما أعدته وزارة الزراعة هذا العام من قاعدة بيانات توضح حيازة كل فلاح من المساحة المزروعة لديه، وكمية الإنتاج المقدر له، حيث أن هذه القاعدة تساعد وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك على التسويق ومعرفة مصدر الكميات المسوقة وعائديتها لكل فلاح.

رسالة

وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي لم يخرج بطرحه عن سياق ما طرحه زميلاه خاصة من جهة حالة الرضا على واقع التسويق وأسعار وكميات المحصول المسوقة، إلا أنه أشار إلى نقطة جوهرية مفادها أن التدخل الإيجابي لا يعني شراء كامل محصول الموسم، وإنما شراء الفائض من المطروح للمحافظة على السعر والحيلولة دون إغراق الأسواق بالمادة، واستغل الغربي الاجتماع ليكشف عن قرار اتخذته وزارته لدعم تسويق زيت الزيتون عن طريق المؤسسة السورية للتجارة، وقد تم رصد مبلغ مليار ليرة لهذا لغرض. كما استغل الغربي الاجتماع أيضاً ليوجه رسالة عبر الإعلام إلى الوحدات الإدارية لتلحظ مسألة حجز أماكن لتسويق عصير الحمضيات على الأرصفة من خلال الباعة أسوة ببعض المنتجات الأخرى كالصبار والبطيخ وغيرها التي تزدحم مواسمها ببسطات هذه المنتجات.

وفي حضرة الحديث عن العصائر وإشكاليات المعمل المزمع إنشاؤه في المنطقة الساحلية أبدى الغربي استعداد الوزارة وعبر السورية للتجارة تقديم أرض بمساحة 36 دونماً لإقامة معمل للعصائر بالمشاركة مع أي مستثمر يرغب بذلك، مع التعهد بتسويق الإنتاج.

مدير عام المؤسسة السورية للتجارة عمار محمد أكد أن لدى المؤسسة 98 سيارة لنقل الحمضيات من المنتج إلى أسواق الهال بالمجان، مركزاً على ضرورة توحيد أسعار الحمضيات في محافظتي اللاذقية وطرطوس من خلال تشكيل لجنة مركزية تنسق مع اللجنتين الموجودتين في هاتين المحافظتين.

21/12/2017

تاريخ النشر 2018-06-27 الساعة 17:20:04
اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء
سوريا وإيران تنفذان محطة توليد جديدة باللاذقية تحت رعاية السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية
وقعت سورية وإيران اتفاقية للتعاون المصرفي بين مصرف سورية المركزي والبنك المركزي الإيراني
سوريا وإيران تنفذان محطة توليد جديدة باللاذقية تحت رعاية السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية
syrecon.gov.sy Copyright © 2018 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Service Provider