الرئيسية

>

أخر الأخبار
غياب الأقماح القاسية عن خلطة الطحن أثّر سلباً في جودة الرغيف
غياب الأقماح القاسية عن خلطة الطحن أثّر سلباً في جودة الرغيف



غياب الأقماح القاسية عن خلطة الطحن في الأفران كان السبب في التأثير السلبي في جودة الرغيف، في حين تستعد المخابز الاحتياطية لافتتاح مخبزين جديدين يباشران الإنتاج مع بداية العام المقبل.  
وقال المهندس سعيد عيسى - مدير فرع المخابز الآلية في اللاذقية : نعمل جهدنا لإنتاج رغيف بنوعية جيدة وطبقاً للمواصفات القياسية السورية،لكن جودة الخبز أمر لا يتوقف على العملية الإنتاجية في المخابز بل على نوعية المواد التي تزود بها المخابز من جودة طحين وفعالية خميرة وهي عنصر أساس بتحديد جودة الخبز المنتج.
كما أن الدقيق الذي يتم تزويد مخابز الفرع به هو دقيق استخراج 95%، وخلطة الطحن قائمة على الأقماح الطرية من حوالي شهر ونصف الشهر حيث كانت خلطة الطحن تحتوي على أقماح قاسية، أما حالياً فخلطة الطحن خالية من الأقماح القاسية، ما أثر في نوعية المنتج لأن احتواء خلطة الطحن على الأقماح القاسية، من شأنها أن تحسن نوعية الخبز المنتج من الدقيق.
وأكد عيسى أن نسبة الإنتاج المنفذة لشهر آب الفائت من هذا العام بلغت 5227 طناً بينما الكمية المخطط تنفيذها 3600 طن أي بنسبة تنفيذ مقدارها 145،19%، مشيراً إلى أن الشركة العامة للمخابز الآلية تعد حالياً دراسة عن افتتاح خطوط جديدة في بعض المخابز.
إلى ذلك تستمر الشركة العامة للمخابز الاحتياطية في التوسع ضمن ريف اللاذقية حالياً وفق خطة لتغطية أغلب المناطق التي تمكن إقامة أفران جديدة فيها.
 وقال أسامة ضاهر مندوب لجنة المخابز الاحتياطية في اللاذقية: إن الأفران الاحتياطية تتجه إلى افتتاح مخبزين جديدين مع بداية العام القادم الأول في قرية المزيرعة والثاني في قرية عين قيطة في بيت ياشوط في ريف منطقة جبلة. وبالنسبة إلى مخبز المزيرعة الجديد فقد تم الحصول على كل الموافقات المطلوبة، واستئجار الموقع المخصص للفرن وهو مقصف يتبع للبلدية، وحاليا يتم تجهيزه وفقاً للمواصفات الفنية المطلوبة ليتم الإقلاع بإنتاج الخبز بداية العام المقبل، وهو يغطي منطقة واسعة تضم عشرات القرى وتمتد من المزيرعة حتى جوبة برغال في القرداحة،ويبلغ عدد المستفيدين مستقبلاً من الفرن ما لا يقل عن 30 ألف نسمة، أما بخصوص فرن عين قيطة فننتظر الحصول على موافقة وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك على العمل به، والبناء المقرر أن يكون للمخبز الجديد هو بناء قدمته وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل سابقاً.
 ونفى ضاهر وجود مشكلات حالياً في الخميرة وقال: يبلغ إنتاج الأفران الاحتياطية في المحافظة 10,5 أطنان لكل مخبز، مؤكداً عدم وجود زيادة في الإنتاج لأن الأفران الاحتياطية تغطي المناطق المطلوبة منها.
يشار إلى أن عدد المخابز الآلية في المحافظة ثمانية بواقع 16 خطاً إنتاجياً، و عدد المخابز الاحتياطية خمسة مخابز موزعة بين المدينة والريف

تاريخ النشر 2015-09-23 الساعة 07:12:08
بقيمة تذيد على 396.9مليون يورو : الاقتصاد تمنح2589 إجازة استيراد عبر مديريتها في حلب
المناطق الحرة: 788 مليون دولار رأس المـال المستثمر في فروعنا
الخليل: أكبر تظاهرة اقتصادية في الخارج… 500 طن شحنت لـ «صنع في سورية» حتى الآن
الاقتصاد تعلن توزيع متقدمي الامتحان الكتابي لمسابقتها المقرر في 16/12/2017
syrecon.gov.sy Copyright © 2015 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Service Provider