الرئيسية

>

أخر الأخبار
برعاية الدكتور همام الجزائري وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية ، وتحت عنون "سوريات يتحديّن الأزمة"


برعاية د. الجزائري افتتاح معرض "سوريات يتحديّن الأزمة "

برعاية الدكتور همام الجزائري وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية ، وتحت عنون "سوريات يتحديّن الأزمة" ، أقامت لجنة سيدات الأعمال في اتحاد المصدرين ، معرضاً في خان أسعد باشا في دمشق القديمة بمشاركة جميع الفعاليات والهيئات المعنية بمنتجات الاقتصاد المنزلي والتراثي والحرفي.

واكد ممثل السيد الوزير د. سامر خليل مدير المؤسسة العامة للمعارض ، أن الإصرار على إحياء التراث السوري، أصبح أقوى بعد الحرب التي تمر بها البلاد، وإثبات دور سيدات الأعمال والنساء العاملات في سوريا وأهمية مساهمتهن في الحقل الاقتصادي السوري، مبيناً أن الحكومة السورية ستبقى جاهزة دوماً لتقديم كافة أشكال الدعم للسيدات السوريات، في كل أشكال النتاج المنزلي واليدوي.
وأشار خليل إلى أن وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية لديها توجه حقيقي ومهم لمساعدة هؤلاء السيدات لتصريف منتجاتهن في الخارج ورفد الاقتصاد السوري بمزيد من القطع الأجنبي مؤكدا أن الوزارة ستدعو مختلف السيدات الموجودات وأخريات لم يتسن لهن المشاركة بالمعرض إلى الاجتماع معهن والتعرف على مشكلاتهن لتقديم كل أشكال الدعم الممكنة لهن.من مشاركات العارضيين

مستشارالسيدالوزير الاستاذ غسان العيد اعتبر أن هذا المعرض انعكاس لإرادة الحياة عند السوريين، مشيراً إلى أهمية الصناعات التراثية والحرفية التي تميزت بها سوريا منذ قدم التاريخ وحتى الآن، وأكد أيضاً أنه سيتم جرد الصناعات التراثية واليدوية في سوريا منذ خمسين عاماً وحتى الآن، وإنشاء مراكز تدريب خاصة بها ضماناً لاستمراريتها، وللانتقال بها من السوق المحلية إلى مرحلة التصدير، وأن جميع ما تنتجه الأيادي السورية قابل للتصدير خارج سوريا.

من جانبه أكيد السيد محمد السواح رئيس اتحاد المصدرين السوريين، أن الهدف الأساسي هو التعرف على القدرات والإنتاجات المختلفة، وتحويلها إلى سلع تُصدر خاج البلاد كالبروكار والأغباني الذي اشتهرت به سوريا بتصديره عبر السنوات، مبيناً أنه سيتم اعتماد آلية لدعم إنتاج السيدات ، فالهدف الأول والأساسي من المعرض هو إجراء جرد كامل ، لمختلف الأفكار والمنتجات ، وتقديم الدعم لأصحابها، وتحويل ذلك إلى ما يفيد البلاد، عبر تصديره للخارج.
.
السيدة ربا عبود رئيسة لجنة سيدات الأعمال في اتحاد المصدرين السوريين ،أكدت أن هذا المعرض رسالة تثبت أن المرأة السورية ما زالت موجودة وقادرة على الإنتاج رغم كل الظروف التي تمر بها البلاد، مشيرة إلى أهمية دعم المراة الريفية ومنتجاتها، والنساء صاحبات المشاريع الصغيرة وتمويلها، وتحويل هذا الإنتاج إلى سلع قابلة للتصدير.

تاريخ النشر 2015-01-26 الساعة 13:28:42
بقيمة تذيد على 396.9مليون يورو : الاقتصاد تمنح2589 إجازة استيراد عبر مديريتها في حلب
المناطق الحرة: 788 مليون دولار رأس المـال المستثمر في فروعنا
الخليل: أكبر تظاهرة اقتصادية في الخارج… 500 طن شحنت لـ «صنع في سورية» حتى الآن
الاقتصاد تعلن توزيع متقدمي الامتحان الكتابي لمسابقتها المقرر في 16/12/2017
syrecon.gov.sy Copyright © 2015 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Service Provider